منتدى اميرات الحب

حب

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

المواضيع الأخيرة

» قامــــووس الحـــــــــــب !!!
الإثنين يوليو 04, 2011 5:58 am من طرف ضرغام شهارة

» اشوف يا عبقري ايحلهة؟؟؟؟
الإثنين أغسطس 02, 2010 8:16 am من طرف احضني حيل

» بس للشباب (اميرة الاحلام)...........؟؟
الإثنين أغسطس 02, 2010 8:09 am من طرف احضني حيل

» ترحيب
الإثنين أغسطس 02, 2010 7:51 am من طرف احضني حيل

» للكبــــــــــــــار فقط (رعـــــــب)
الأحد أغسطس 01, 2010 7:49 am من طرف احضني حيل

» بغداد تبكي
السبت يوليو 31, 2010 2:28 pm من طرف احضني حيل

» التــــأني
السبت يوليو 31, 2010 2:25 pm من طرف احضني حيل

» الف الف الف مبروك ولادة الطفل اميليو الياس عوني كريش بتاريخ 30-12-2009
السبت مارس 06, 2010 2:04 am من طرف اندي شهاره

» حلها اذا سببع
الجمعة مارس 05, 2010 12:37 pm من طرف اندي شهاره

ساعة اميرات الحب

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 18 بتاريخ الإثنين يوليو 22, 2013 1:07 am

دخول

لقد نسيت كلمة السر

أكتوبر 2017

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية


    فضيحه السيدة جعاز الدبلوماسيه العراقيه في لندن

    شاطر

    nev

    عدد المساهمات : 9
    نقاط : 25
    تاريخ التسجيل : 22/10/2009

    فضيحه السيدة جعاز الدبلوماسيه العراقيه في لندن

    مُساهمة من طرف nev في الإثنين ديسمبر 21, 2009 2:54 pm

    فضيحة السيدة جعاز الدبلوماسية العراقية في مطار لندن

    (صوت العراق) - 17-11-2009



    بقلم: د.صاحب الحليم

    خبر صغير يدل على مدى الإنحدار العراقي للحضيض
    و سببه
    أعضاء البرلمان العراقي الفاشل
    حيث نشرت احدى الصحف البريطانية عن وصول " سيدة" عراقية كانت تحمل جوازا "دبلوماسيا" عراقيا الى مطار هيثرو في لندن
    و ملخض القصة الحقيقية الممتعة
    عند وصول هذه السيدة الى موظف الجوازات ، إستغرب هذا الضابط البريطاني ، حيث أختير من مجموعة من الموظفين الأكفاء الذين لهم خبرة في الوجوه البشرية التي تزور بريطانيا (36) مليون سائح سنويا من مختلف أنحاء العالم و من كل الجنسيات و اللغات و الألوان ، و غالبا ممن لهم حظ و مال بزيارة هذا البلد الغالي نسبيا بالنسبة للبدان الأوربية ..
    سيدة يظهر على منظرها انها اما ضائعة فكانت تلتفت يمنة و يسرة ، او عاملة في منجم للفحم الحجري( مع احترامي لكل العاملات و العاملات الكرماء) و المطار مملوء بالكاميرات الخفية و الظاهرة التي تراقب الواصلين و المغادرين
    او تائهة في سوق ، او زائغة البصر في كرنفال صاخب !! او متسولة عسى ان تحصل على مساعدة مادية تساعدها على تخطي عاديات الزمن الصعب..
    مرة تذهب الى الشمال و مرة تدخل الى ممر في اليمين ثم تخرج منه و لا تدري هل تدخل في الطابور الخاص بالبريطانيين و دول الأوربية ، ام انها تقف خلق الواقفين في الطابور الخاص( بالدول الأخرى) غير دول المجموعة الأوربية ( ممن يراد منهم ان يحصلوا على فيزا الدخول لبريطانيا ، فأثارت انتباه الجميع و خاصة و ان العيون تراقب المشهد بحذر شديد ...
    المهم
    ان السيدة وصلت لضابط الجوازات..
    سألها بعد ان رآى انها تحمل جوازا خاصا "دبلوماسيا" ... اسمك جميل سيدتي ، باعتبارها من الشخصيات الخاصة التي تستحق الإحترام
    و لم تجب..
    قال لها اتتكلمين الإنكليزية ؟ و لم تجب
    ربما حدث نفسه انها لم تسمع او مصابة بالصمم الجزئي
    قال ( و هو قد ازداد شكا بها)
    Do You speak English ?
    و لم تعرف ما تقول و طبيعي انها تجهل
    فالجواز " الدبلوماسي" الذي تحمله ما حصلت عليه لكفاءتها و الخدمة التي قدمتها لبلدها ، أو انها من موظفي وزارة الخارجية العراقية ؟؟؟؟
    و لا هي موظفة في السلك الدبوماسي ، أو الأمم المتحدة و لا الوكالات التابعة لها ، و لا هي سفيرة و لا قنصل فخري او غير ( فخرية)..
    و قرر ان يستدعي مترجما للحال
    فجاء المترجم من احدى دول شمال افريقيا
    و معروف ان بعض ابناء هذه الدولة يربطون آخر حرف من الكلمة مع أول حرف من الكلمة الثانية فمثلا عندما يريدون القول سيد حسين فانهم يلفظونها سي ( ويقصدون ( سيد حسين) فانهم يقولون ( سيحس) ، ثم يربطون النون مع الكلمة التالية ... و هكذا
    !!!
    و لم تفهم الدبلوماسية العتيدة ...
    و فازدادت شكوك الضابط البريطاني اكثر باعتبارها قادمة من بلد ( عربي) لا تعرف اللغة العربية ....
    اما إسمها فكان مثار الشك الأكثر اهمية
    فأشار المترجم للضابط انها ربما كردية ..
    و تم الإتصال بإحدى المترجمات الكرديات تلفونيا لتسهيل المهمة و سرعة الإنجاز فنفت المترجمة الكردية ان تكون تلك ( الدبلوماسية العراقية ) من الكرديات لانها تحدثت معها و لم تفهم اية كلمة كردية تفوهت بها المترجمة
    اذن هناك احتما ل آخر
    ان تكون هذه الدبلوماسية صماء
    و هناك أكثر من موظف و موظفة ممن اختصوا بهذا الجانب ، و الاوربيون يحترمون ( ذوي الإحتياجات الخاصة) بل و يقدموهم على الأصحاء كثيرا في كل المجالات ..
    فلم يفهم هؤلاء الأدلاء من السيدة العراقية .. سوى مزيد من الحيرة
    و لا يعرف الضابط كيف يتصرف ...
    فاقترح المشرف ان يعلن في مكبرة الصوت عن الحاجة الى ( عراقي او عراقية) ممن يتواجدون في المطار سواء للتوديع أو الإستقبال ، ان يتطوعوا ... و هذا طبيعي في المطارات الأوربية ..
    و فعلا
    فقد اعلن في مكبرات الصوت عن الحاجة الى عراقي ليتفضل بمساعدة واحدة من أبناء بلده
    و ذهب ( الدكتور .... ....) متطوعا للتلفون الخاص بالمتطوعين في نقطة مكان اللقاء
    Meeting Point
    كما هو معروف
    و التقته موظفة بإبتسامة و شكرته على تطوعه
    و اصطحبته الى داخل المطار حيث ( احتجزت ...) تلك الدباوماسية الفهامة ..
    إلتقاها الدكتور ... و تكلم معها ، و اذا بها تخرج عن طورها و تبدأ بالحديث و بشكل غريب و بفرح غامر و ابتسامة عامرة و هناء أثر في حركات يديها و ووجها ...
    و لم تشكو و لم تشتكي من ان الموظفين قد أخروا دخولها ،
    ربما تعرف انا لا تستحق ان تكون "دبلوماسية" قادمة لزيارة بلد مثل بريطانيا
    و ان حظها أن تكون من عائلة نائب من قائمة ( كذا)
    أو انها لا تعرف انها ( دباوماسية) أصلا
    و ساعدها الدكتور(....) على ملء استمارة الدخول حيث انها تجهل حتى اللغة العربية
    و بقي السؤال المحير
    إسمها ؟؟
    سألها الضابط الحيران ( عن طريق الدكتور العراقي) هل أن ابواك سموك بهذا الإسم الذي لم يسمع بها سجل الإسماء المذكورة في جهاز الككمبيوتر على الإطلاق ؟ !!!
    هل تحبون هذه الموسيقى في العراق
    الى هذه الدرجة حتى ان اسمك مشتق منها
    اية موسيقى ؟
    قال الضابط موسيقى الجاز ؟
    و احتارالدكتور العراقي بالترجمة
    و لكنه
    استدرك اخيرا
    و قال للضابط
    ان اسمها جعاز و الانكليز لا يلفظون العين كما تعرفون
    انها جعاز
    و ليس جاز
    و ما معنى ذلك
    اجاب الدكتور : لا أعرف معنى لها ، و لا هي تعرف !!
    و هنا قال الضابط المتمرس
    أهنيء وزارة الخارجية العراقية على هذه الفلتة الفريدة الفتية .... جعاز الأمية العراقية الدبلوماسية
    و هنا تلقى الدكتور المترجم صفعة ما كان له ان يتوقعها
    اهذا هو العراق الجديد ؟
    ......
    و الى مزيد من الفضائح الدبلوماسية
    و خاصة و ان إصدار الجوازات العراقية الدبلوماسية قائم على قدم و ساق للجهلة و الأميين و الأميات من على شاكلة السيدة جعاز معيطرية ...
    و ربما نسمع استهزاء آخر بالعراق
    و بوزارة الخارجية العراقية
    و بالحكومة العراقية
    بل بالعراق
    في مطار آخر
    والى فضيحة دبلوماسية أخرى
    و شكرا للنواب الحريصين جدا على سمعة بلدهم جدا جدا جدا ،
    و هم من يهمهم ذلك ماداموا قد حصلوا على "جوازات لعوائلهم" التي جاءوا من اجلها
    ولنتذكر القصة البريطانية المشهورة :
    ان و نستون تشرشل رئيس الوزراء كان قد استفسر ايام أوج الحرب و اشتعالها و هتلر يقصف لندن بالقنابل؟؟؟
    سأل ؟
    هل ان القضاء بخير ؟
    قالوا له نعم
    قال ان بريطانيا بخير
    قالوا اي خير و هذه القنابل فوق رؤوسنا
    كررها مرة ثانية : بريطانيا بخير ما دام العدل بخير
    د.صاحب الحليم لندن








    -------------------------------------------------------------------------------
    avatar
    ضرغام شهارة
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 672
    نقاط : 1159
    تاريخ التسجيل : 20/10/2009
    العمر : 39
    الموقع : القوش

    رد: فضيحه السيدة جعاز الدبلوماسيه العراقيه في لندن

    مُساهمة من طرف ضرغام شهارة في الثلاثاء ديسمبر 22, 2009 10:00 am

    يسلمووووو نيف هيه هاي ديرتج

    فراشة بغداد

    عدد المساهمات : 817
    نقاط : 867
    تاريخ التسجيل : 03/11/2009

    رد: فضيحه السيدة جعاز الدبلوماسيه العراقيه في لندن

    مُساهمة من طرف فراشة بغداد في الإثنين يناير 04, 2010 2:57 am

    شكلرا يا نيف على موضوع

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 17, 2017 5:16 am